7/23/2011

قصيدة أنا و ليلى الأصليه و التى غناها كاظم الساهر بالفيديو مع رد ليلى و معلومات تهمكم عن القصيدة

حصلت أغنية أنا وليلى على المركز السادس عالميا باستفتاء عملته هيئة الاذاعة BBCالبريطانية 

كاتب هذه القصيده هو حسن المروانى 
كان حسن المرواني شابا من اهالي الزعفرانيه فى بغداد و كان شابا رزنا خلوقا ومن أسره فقيره و كان طالب بكليه الاداب جامعه بغداد فتعلق قلبه بالفتاة الكركوكيه  
 اي من مدينه كركوك و اسمها( سندس ) واما اسم ليلى فهو اسم الكنيه عن الحبيبه في الشعر العربي بصفه عامه و أخذت من قيس و ليلى 
صارحها بحبه فصدته و عاود الكره بعد عامين فصدته مرة اخرى  وخطبت لشخص آخر غنى فكتب هذه القصيده  وهى القصيده الوحيده الذى كتبها فى حياته

القصيده كما غناها كاظم الساهر
مـــاتت بمحـــراب عينيك ابـــتـــهـالاتي        واستسلمت لــــريـــــاح الـــــيأس رايـــاتي
جـفـت عـلـى بـابـك الـمـوصـود أزمـنتي         ليلى ومــا أثـــمــــرت شيئاً نـــــداءاتـــــي
*****                        
عامان مـــا رف لـــي لحـــن على وتـــر        ولا استـفــاقــت عــلــى نــور ســمـاواتــي
اعتق الـــحـــب فـــي قلـــبي وأعصـــره         فـــأرشـــف الـهـم فـــي مغبرّ كــاســـاتــي
ممـــــزق أنـــــا لا جـــــاه ولا تــــــرف         يـــغـــريـــكِ فـــيَّ فــخــلــيـنـي لآهــاتـــي
لـــو تعصـــريـــن سنين العمــر أكملـــها        لــســال مــنــهــا نــزيــف مــن جـراحاتـي

لـــــو كنت ذا تـــــرف مـــا كنت رافضةحـبـي 
ولـكـن عـسـرالحـال فقر الحال ضعف الحال مـــأسـاتـــي
*****
عــــــانيت لا حـــــزنــــي أبــــوح بـــــه       ولــســت تــدريــن شـيـئـاً عــن معـانــاتـي
أمشـــي وأضـــحـــك يـــا ليلى مـــكابـرةً       عـلـّي أخـبـي عـــن الـــنـاس احـتـضاراتي
لا النـــاس تعــرف مــا أمرى فتعــذرني        ولا سبــــيل لــــديـــــهم فــــي مــواســاتي
يــرســو بجفني حــرمــان يمــص دمــي        ويــســتــبــيــح إذا شــاء ابــتـــســـامــاتـي
معــذورة أنتِ إن أجهضــت لـــي أمـــلي       لا الــذنــب ذنــبــك بــل كــانــت حـمـاقاتي
*****
أضعت في عــرض الصحـــراء قـــافلتي              وجئت  أبـحث في  عينيك عن ذاتــي
وجـئـت أحـضـانـك الـخضــراء منتشــياً        كالطــفل أحــمل أحــلامـــي الـبـريـــئـــاتِ
غــرســـت كـــفـــك تـجـتـثـيـن أوردتــي        وتــســحــقــيــن بـــــلا رفــق مــســراتــي
*****
واغربتاه... مضاعٌ هاجـرت سفنـي عنـي       ومـــا أبـــحـــرت مـــنـــهـــا شـــراعـــاتي
نُفيــت واستــوطــن الأغــراب فـي بلدي          و دمروا كـــل أشــيــائــي الــحــبــيــبـات
خـانتك عينــاك فــي زيــف وفــي كــذب        أم غــــرّك الـبــــهـرج الـخداع … مولاتي
*****
فــراشــة جئت ألــقــي كــحــل أجنحتــي        لديـك فـاحـتـرقــت ظــلــمــاً جــنــاحــاتــي
أصيـح والسيف مــزروع بخــاصــرتــي        والـغـدر حـطــم آمـــالــي الــعــريــضــات
*****
وأنــــت أيضــــــاً ألا تبّـــــــت يــــــداكِ         إذا آثــرتِ قـتـلـي واســتــعــذبــت أنّــاتــي
من لـي بحـذف اسمـك الشفـاف من لغتي       إذاً ســتــمــســي بـــلا ليلى حــكـــايــاتـــي




القصيده الأصليه 

يا ليلى كثيرا ما يسألوني ما دامت قد رفضتك 
 لماذا لا تبحث عن واحده اخرى؟؟؟
 اتدرين ما كنت اقول لهم ؟  !!!!
 لا بئس ان اشنق مرتين
 لا بئس ان اموت مرتين
 ولكني وبكل ما يجيده الاطفال من اصرار 
 ارفض ان احب مرتين

 دع عنك لومي واعزف عن ملاماتى        اني هويت سريعا من معاناتي
   ديني الغرام ودار العشق مملكتي              قيس انا وكتاب العشق توراتي
 ما حرم الله حبا في شريعته                  بل بارك الله احلامي البريئات
 انا لمن طينه والله اودعها                     روحا ترف بها روح المناجاة
 دع العقاب ولا تعذل بفاتنه                     ما كان قلبي نحيت في حجارات
 اني بغير الهوى اخشاب يابسه                  اني بغير الهوى اشباه اموات
 يا للتعاسه من دعوى مدينتنا                    فيها يعد الهوى كبر الخطيئات
 نبض القلوب مورق عند قداستها                  تسمع احاديث الخرافات
 عباره علقت في كل منعطف                    اعوذ بالله من تلك الحماقات
 عشق البنات حرام في مدينتنا                 عشق البنات طريق للغوايات
 اياك ان تلتقي يوما بأمرأه                       اياك اياك ان تغزي الحبيبات
 ان الصبابه عار في مدينتنا                    فكيف لو كان حبي للاميرات
 سمراء ما حزني عمر ابدده                       ولكن عاشقا والحب مأساة
 الصبح الى الازهار قبلته                      والعلقم المر قد امسى بكاساتي
 يا قبله الحب يا من حيث انشدها               شعرا لعل الهوى يشفي جراحاتي
 دوت ازهر الروح وهي يابسة               ماتت اغاني الهوى ماتت حكاياتي   
 ماتت بمحراب عينيك ابتهالاتي               واستسلمت لرياح اليأس راياتي
 جفت على بابك الموصود ازمنتي           وما اثمرت شيئا عباداتي - ندائاتي 
 انا الذي ضاع لي عامان من عمري         وباركت وهمي وصدقت افتراضاتي
 عامان ما رق لي لحن على وتر             ولا استفاقت على نور سماواتي
 اعتق الحب في قلبي واعصره              فأرشف الهم في مغبر كاساتي
 واودع الورد اتعابي وازرعه               فيورق الشوك وينمو في حشاشاتي
 ما مضر لو ان منك جاء شيئا               لو صافح الظل اوراقي الحزينات
 سنين تسع مضت والاحزان تسحقني     ومت حتى تناستني حبابات
 تسع على مركب الاشواق في سفر        والريح تعصف في عنف شراعات
 طال انتظاري متى كركوك تفتح لي       دربا اليها فأطفأ نار اهات 
 متى سأجر الى كركوك قافلتي؟           متى ترفرف يا عشاق راياتي؟
 غدا سأذبح احزاني وادفنها                 غدا سأطلق انغامي الضحوكات
 ولكن ولكن للعشاق قاتلتي                   اذ اعقب فرحتي شلال حيراتي
 فعدت احمل نعش الحب مكتئبا             امضي البوادي واسفاري قصيرات
 ممزق انا لا جاه ولا ترف                  يغريك في فخليني لأهاتي
 لو تعصرين سنين العمر اكملها            لسال منها نزيف من جراحاتي
 كل القناديل عذب نورها وان تظل        تشكو نضوب الزيت مشكاتي 
 لو كنت ذا ترف ما كنت رافضة           حبي ولكن عسر الحال مأساتي
 فليمضغ اليأس امالي التي يبست           وليغرق الموج يا ليلى بضاعاتي
 عانيت لا حزني ابوح به                    ولست تدرين شيئا عن معاناتي
 امشي واضحك يا ليلى مكابرة              علي اخبي عن الناس احتضاراتي 
 لا الناس تعرف ما خطبي فتعذرني         ولا سبيل لديهم في مواساتي
 لاموا افتتاني بزرقاء العيون ولو            رأوا جمال عينيك ما لاموا افتتاني
 لو لو يكن اجمل الالوان ازرقها              ما اخناره الله لونا للسماوات
 يرسوا بجفني حرمان يمص دمي            ويستبيح اذا شاء ابتساماتي
 عندي احاديث حزن كيف ابوح بها؟!!!    تضيق ذرعا بي او في عباراتي
 ينز من صرختي الذل فسأله                   لمن ابت ؟ تباريج المريضات 
 معذوره انت ان اجهضت لي املي           لا الذنب ذنبك بل كانت حماقاتي
 اضعت في عرض الصحراء قافلتي         فمضيت ابحث في عينيك عن ذاتي
 وجئت احضانك الخضراء منتشيا            كالطفل احمل احلامي البريئات
 اتيت احمل في كفي اغنيه                      اصبرها كلما طالت مسافاتي
 حتى اذا انبلجت عيناك في الافق            وطرز الفجر ايامي الكئيبات
 غرست كفك تجتثين اوردتي                  وتسحقين بلا رفق مسراتي
 وغربتاه مضاع هاجرت سفني عني         وما ابحرت منها شراعاتي
 نفيت واستوطن الاغراب في بلدي           ومزقوا كل اشيائي الحبيبات
 خانتك عيناك في زيف وفي كذب            ام غرك البهرج الخداع مولاتي
 توغلي يا رماح الحقد في جسدي             ومزقي ما تبقى من حشاشاتي 
 فراشه جئت القي كحل اجنحتي               لديك فأحترقت ظلما جناحاتي
 اصيح والسيف مزروع في خاصرتي       والقدر حطم امالي العريضات
 هل ينمحي طيفك السحري من خلدي؟        وهل سشرق عن صبح وجناتي 
 ها انت ايضا كيف السبيل الى اهلي           ودونهم قفر المنارات
 كتبت في كوكب المريخ لافته                  اشكو بها الطائر المحزون اهاتي
 وانت ايضا الا تبت يداك                       اذا اثرتي قتلي واستعذبتي اناتي
 من لي بحذف اسمك الشفاف من لغتي         اذ ا ستمسي بلا ليلى حكاياتي


رد ليلى على الشاعر

قطعت شوطا من التشهير في ذاتي           فلتصمـت الآن ولتبـدأ حكاياتـي 
قلـت احبـك واستنفـذت قافيـة               تبكي وتشكوا وأكثـرت اتهاماتـي 
كم ساذج أنت في قول وفي عمـل              لم تقـدر عـن جهـل معاناتـي 
يا من جهلت بمعنى الحب تظلمـه                ما الحب إلا فناء الـذات بالذاتـي 
ها أنـت تجعلـه خمـرا تعتقـه               وهو المتنزه عن رشف بكاساتـي 
والحب اكبـر معنـى تفـوه بـه               وأسمى من البوح حبا فـي ذاتـي 
ممزق أنت ذنب ما جنتـه يـدي             ولا جراحك كانت مـن مجافاتـي 
و الفقر ليس بذنب أنـت صانعـه                ولا الغنى مر في ادنـي خيالاتـي 
يا من أضعت سنين العمر أجملهـا               هلا توقفت عن سـرد افتراآتـي 
و اضحك كما شئت زهوا لا مكابرة             تفضل القول في وصف اندحاراتي 
يا من عشقت زرقاء العيون أفـق               ما انبثقت عبثا زرقة السماواتـي 
ولا تنزل الوحي يوما على قيـس             وما كان الغرام دينا من الدياناتـي 
الحب في عقلك المهووس ثرثـرة               في ذكرى ليلى وفي سرد المقالاتي 
فكم شربت رحيق الروح من شره                  وتستبيـح متـى شئـت حياتـي 
ولجئت أحضاني الخضراء منتشيا                كالطفـل يسمـع آلاف الحكاياتـي 
حكمت النفس لكـن لـم تبديهـا                     ورحت تسحق أشيائي الحبيباتـي 
غرست ألمك في صدري فيجرحني                يا للبشاعة مـا ذنبـي و ذلاتـي 
واخيبتاه لقد هاجرت عـن مدنـي              وانت تسمع صوتا مـن مناداتـي 
خانتني عيناي لم تبصر مما سمعت                  اذناي عنك وصدقت افتراضاتـي 
فراشة كنت القي كحـل اجنحتـي                 والقدر يغتال احلامـي البريئاتـي 
تبـت يـداك ولا تـب الـغـرام                   لقد أسأت الحب واستعذبت اناتـي

شكرا لكم

إبحث فى الويب مع جوجل

Custom Search

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

التسجيل

ادخل بريدك الإلكترونى و احصل على احدث المواضيع:

Delivered by FeedBurner