6/22/2011

حبيبتي و المطر لكاظم الساهر و نزار قبانى مع الفيديو والكلمات






أخاف أن تمطر الدنيا ولست معي 

 فمنذ رحتى وعندي عقدة المطر

كان الشتاء يغطيني بمعطفه

فلا أفكر في برد ولا ضجر

وكانت الريح تعوي خلف نافذتي

فتهمسين : تمسك .. ها هنا شعري

والآن أجلس , والأمطار تجلدني

على ذراعي , على وجهي , على ظهري

فمن يدافع عني , يا مسافرة؟

مثل اليمامة , بين العين والبصر
 
وكيف أمحوك من اوراق ذاكرتي؟

وأنت في القلب مثل النقش في الحجر

أنا أحبك .. يامن تسكنين دمي

أن كنت في الصين , أو كنت في القمر

ففيك شئ من المجهول أدخله

وفيك شئ من التاريخ والقدر
 



غنى هذه القصيده الفنان كاظم الساهر ما عدا البيتين الآخرين


إبحث فى الويب مع جوجل

Custom Search

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

التسجيل

ادخل بريدك الإلكترونى و احصل على احدث المواضيع:

Delivered by FeedBurner