3/21/2015

إياح حتب .. أم الفرعون أحمس الأول - المراة التى حررت مصر


فى عيد الأم نتذكر كل أم ساهمت فى نهضة مصر على مدار التاريخ و السنوات.
شكرا لكل ام ساهمت فى نهضة الأمه و كانت إبنة بارة لمصر. 


 اليوم سنحتفل بأعظم أم مثالية في تاريخ مصر.
 
 حكاية امرأة من مصر, هي بحق ... أم المصريين 

الأم التي نفخر بها جميعاً نحن المصريين, بل وتفخر بها كل شعوب العالم الحر. 

قصة إمراة من مصر

 ... إياح حتب .... 

المرأة التي حررت مصر ...

أياح حتب معناه (القمر راض)
الملكة التي وحدت مصر

أعظم ملكة مجاهدة في تاريخ مصر

استلمت لواء الجهاد من أمها
الملكة العظيمة " تيتي- شري "

قالت لها أمها " لا تبكي علي أبيك او زوجك ..
أبكي على بلدك , قولي لإبنك
" لن تكون ولدي حتى تحرر بلدي ...."

فقدت زوجها سقنن رع تا الثاني
في حربه مع الهكسوس, فاقسمت الا تتزوج وان تتفرغ لتحرير مصر.

وشجعت ابنها كاموس فحارب الهكسوس بضرواة, ولكنه قتل ايضا في معركة مع المحتل الغازي 

فلم تبكي عليه, ولكنها لبست ثوب المقاتلين, وقادت بنفسها بعض المعارك مع المحتل.
وكانت تعرف بالملكة المقاتلة 

قدم لها ابنها احمس في عيد النيل, او عيد الأم في زمن الفراعنة وهو عيد "حت حور" .. هدية لترضى عنه 

قالت إياح حتب لابنها أحمس " لن اسمع منك كلمة أمي .. ولن تسمع مني كلمة إبنى حتي نحرر كيميت أرضنا المقدسة.."

وأعطتت أحمس الأول خنجراً, وقالت له " هذا خنجر أبوك مات وهو يدافع به عن ارضه, ومن بعده أخوك كاموس مات والخنجر في يده. خذ هذا الخنجر وحرر به أرض الإله المقدسة , أو مت وهو في يدك " ....

ارتدت الملكة اياح -حتب ملابس الفرسان, وذهبت تقاتل مع ابنها .. احمس الأول الذي حارب الهكسوس, وطردهم و استأصلهم من التاريخ تماما, وحرر مصر منهم.

واستقبلها الشعب المصري كله بالمشاعل عند عودتها مع ابنها أحمس, وهتفوا باسمها هي فقط ..
واح ... واح ...إياح

أي أهلا ..أهلا بالقمر ...

احمس الأول عرف ان السبب في تحرير مصر هو أمه الملكة العظيمة التي قدمت اعظم ما تملك في سبيل بلدها قدمت أبيها ...وزوجها ... وإبنها.

منحها احمس ميدالية الذبابة الذهبية ... ارفع وسام في مصر, 
وصنع لها لوحة تذكارية تخليدا لذكراها

قال فيها "
(امدحوا سيدة البلاد (إياح حتب) 
وسيدة جزر البحر المتوسط 
فاسمها محترم فى جميع البلاد الأجنبية 
وهى التى تضع الخطط للناس
وزوجة الملك وأم الملك 
عاشت ممتعة بالحياة والسلامة والعافية 
هى العظيمة القديرة التى تهتم وتضطلع بشئون كيمت 
وهى التى جمعت جيشها 
وحمت الناس وأعادت الهاربين 
ولمت شتات المهاجرين 
وهدأت من حال من بالجنوب من خوف
وأخضعت من كان فيه من عصاه

الزوجة الملكية إياح حتب .. لها الحياة...)

وصار انتصار المصريين عيداً يحتفل به كل أهل كيمت كل عام, 
ويأتون لقصر الملكة أياح حتب وهم يرددون ...  واح ...واح ...إياح 

هذه هي الملكة المصرية العظيمة
أم المصريين 
لم تاخذ حقها من التقدير في التاريخ المصري

امراة عظيمة من بلد عظيم .. إياح حتب 
إياح حتب - المراة التى حررت مصر

يا ليت كل المصريين يعلمون اولادهم
من هي " إياح حتب"

كل سنة وأمهات مصر بخير 

ولان في مصر أمهات يقدمن أولادهن 
فداء لأرض مصر 
فمصر لن تسقط ابداً 
ومصر لن تركع أبداً 
ومصر ستظل أعظم بلد في الدنيا 
لأن فيها ...
أعظم أم في الدنيا 

نقلت لكم القصة 
منال رأفت 



إبحث فى الويب مع جوجل

Custom Search

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

التسجيل

ادخل بريدك الإلكترونى و احصل على احدث المواضيع:

Delivered by FeedBurner