4/12/2013

أشياء لا تشترى

المال لا يجلب السعادة و لا يشترى الآمال و الأحلام
فالأشياء الجميلة فى حياتنا كلها لا تشترى فهى منحة من الخالق سبحانه و تعالى يعطيها لمن أراد.
فإذا وجدت إحداها لا تتردد ولا تتركها تذهب بعيدة عنك لأنك سوف تندم ندما شديدا عليها.
و حاول أن تحصل على أى منها فكلها خصال جميلة و محببة إلى الخالق و المخلوقين كذلك.

أشياء لا تشترى بالمال

أول هذه الأشياء الحب 
لا تستطيع مهما فعلت أن تجعل إنسان يحبك إذا لم يضع الله القبول لك فى قلبه و خاصة الحب من الله سبحانه.
من يحبك يأخذه قلبه إليك دون طلب منك ولا دعوة و سوف تجده أمامك و معك دون طلبا منك, سوف تتصارع كلمات الحب على لسانه و شفتيه ايها يخرج أولا, وإذا كان من ذلك النوع الذى لا يستطيع التعبير عن نفسه سوف تجدها فى عينيه, و أشياء اخرى كثيرة تشعر بها.

أن تجد من يفهمك و يحتويك و يقدر عقليتك
شئ نادر الوجود إذا وجدت ذلك الإنسان لا تتركه تمسك به فهو نادر فعلا

السعادة
لا تستطيع أموال الدنيا أن تأتى لك بالسعادة التى تأملها.
فالسعاده إحساس داخلى ينبع من القلب و هو متعلق أيضا بمن حولك.
حاول أن تسعد من حولك فيسعدون بك و معك.
و من اكبر القربات إلى الله إدخال السعادة على قلب أخيك, و لو بالبسمة.
  
القبول لدى الناس
ما اجمل ان يمنحك الله سبحانه القبول لدى الناس بدون مقابل, اى انك تقابل حب الناس لشخصك أنت و ترى فى أعينهم الفرحة لرؤيتك و تشعر بدفئ مشاعرهم تجاهك.
ما أجملها من احاسيس .

الإهتمام بك و القلق عليك
هذا إحساس عميق بالحب, أن تهتم بإنسان و تقلق عليه و تتابعه و تتعهده بالنصح لانك تخاف عليه.
إنه إحساس مفقود هذه الأيام فكل شخص مشغول بنفسه و حاله عن غيره بل عن أقرب المقربين له.

القلب الطيب الحنون 
هذا القلب, قلب من ذهب لا يقدر بمال إذا وجدته لا تتركه, تأكد انك لو تركته لن تجده ثانية, فهو نادر فى عصرنا. 

النقاء 
النقاء فى زمن تلوث فيه كل شئ, شئ نادر الوجود فلو وجدت خذا الإنسان النقى الذى يحدثك بما فى قلبه دون تفكير, تمسك به و لا تتركه فإنك تستطيع أن ترى ما بداخله و و تدرك قيمتك الحقيقية لديه.

الإيمان الصادق بالله و الإنصياع له
الإيمان الصادق الراسخ فى القلب بالله و بأن ما يختاره الله هو الخير و الإنصياع لأوامره عن يقين و رضا, هو الراحه و السعادة فى الدنيا و الآخرة. 

الرضا بالمقسوم
له أنواع, هناك الرضا عن النفس و كذلك الرضا بما قسمه الله لك.
الرضا عن النفس ينال بأرضاء الله سبحانه و تعالى.
و الرضا بما قسمه الله هى السعاده, فى الدنيا و الآخرة
       
و أيضا الصحة
مهما حاولت لن تنال إلا نصيبك من الصحة و العافيه الذى قسمه الله لك. فكل شئ مقدر الصحة و المرض و المال و البنون.
حافظ على صحتك فسوف تسأل عنها.

بالتأكيد يوجد الكثير من الأشياء التى لا تشترى و لا يكفى المقال للكتابه عنها.
إبحثوا عنها و حاولوا الحصول عليها فهى منح من الله قد ينالها من يطلبها.

بقلمى 
منال رأفت
  

إبحث فى الويب مع جوجل

Custom Search

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

التسجيل

ادخل بريدك الإلكترونى و احصل على احدث المواضيع:

Delivered by FeedBurner