4/01/2013

الأخطاء الشائعة حول للمحافظة على الوزن بطرق صحية, و اللياقه البدنية

كثير ممن يحاولون انقاص أوزانهم أو حتى المحافظة عليها لا يقومون بهذا بطريقة صحية و يخرجون بنتائج غير مستحبة مثل تساقط فى الشعر و ذبول و شحوب بالوجه و تهدل و إرتخاء فى عضلات تلوجه و الجسم بصورة عامة.
و ممكن أن يتأثر الشخص و يصاب بالضعف العام فقدان النشاط و عدم القدرة على الحركة بصورة جيدة و الإحساس بالخمول و الكسل و التراخى فى العضلات و فقدان للياقة البدنية و غير ذلك كثيرا.

و المحافظة على وزن صحّي والوقاية من الأمراض والتمتّع باللياقة البدنية كلّها تحتاج إلى الاحتراس من التعليمات الخاطئة الشائعة، والتي تتعارض مع تحقيق الهدف، ولذا ينبغي اللجوء إلى الاستزادة بالمعلومة الصحيحة, والتي تضعك على المسار السليم للصحة والحيوية والرشاقة.

معلومات خاطئة عن إنقاص الوزن ينبغى تجنبها:

  •  تناول وجبات منخفضة جدا في السعرات الحرارية هو وسيلة لإنقاص الوزن: وهذا خطأ لأنّه يحرم الجسم من احتياجاته من السعرات الحرارية اللازمة للطاقة وممارسة الأنشطة ويدخله في وضع المجاعة الذي يدفعه لتخزين الدهون بدلا من حرقها مما يزيد الوزن .

البديل هو تناول وجبات صحية متوازنة العناصر وغنية بالألياف, كالخضروات والفواكه والحبوب الكاملة.


  • المحافظة على معدّل ضربات القلب في منطقة حرق الدهون يحرق أكثر.

الصحيح هو العمل على زيادة سرعة التمرين أو المشي لزيادة حرق الدهون.


  • المشروبات الدايت تساعد في إنقاص الوزن والتخلص من شحوم البطن.

الصحيح هو الامتناع عن تناول المياه الغازيّة لأنّها تعيق عمليّة فقدان الوزن وتؤدي إلى ظهور الكرش، ويتم تناول عصير الليمون البارد للترطيب, والذي يمكن تحليته بالمحليات مع شرب الكثير من الماء في حدود 8 أكواب يوميا لتسريع عمليّة إنقاص الوزن وحرق الدهون.


  • خفض عدد الوجبات المتناولة يساعد في إنقاص الوزن.

هذا خطأ لأنه يبطئ عمليّة الأيض ويسبّب البدانة.
البديل هو تناول عدة وجبات صغيرة على مدار اليوم والحرص على وجبة الإفطار في الصباح الباكر لأنّ ذلك يرفع مستوى التمثيل الغذائي ويساهم في إنقاص الوزن.


  • ثقل الوزن لا يعني أنّ ريجيمك ناجح.

هذا خطأ لأنّ ممارسة الرياضة ومن ثمّ بناء العضلات إحلالا للدهون يؤدّي إلى ثبات الوزن على الميزان أو ربّما زيادته زيادة طفيفة نظرا لثقل العضلات والتي تزن أكثر من الدهون وتحرق المزيد من السعرات الحرارية، لكنّك ستلمس تغيّر مقاسات ملابسك لأنّك فقدت الدهون الزائدة.


  • التمارين الرياضية وحدها كافية لإنقاص الوزن.

هذا خطأ لأنّ إنقاص الوزن هو أسلوب حياة صحي يعتمد على تناول وجبات متوازنة والانتظام في ممارسة التمارين الرياضيّة لمدة نصف ساعة, خمسة أيّام أسبوعيا على الأقل، وهذا ما يساعد على الوقاية من الأمراض ويرفع معدّل التمثيل الغذائي ويمنح اللياقة والرشاقة على المدى الطويل.



معلومات خاطئة حول اللياقة البدنية

  • التمارين المكثّفة المشدّدة أفضل.

هذا خطأ فليس ضروريا أن تجهد عضلاتك وتتعرق بغزارة لتحصل على فائدة الرياضة، يمكنك اللجوء إلى الإحماء, ثم مجموعة من التمارين المتوسطة ثم التهدئة، واعلم أنّ ممارسة الرياضة المنتظمة كالمشي أو السباحة أو ركوب الدراجات لمدة نصف ساعة يوميا ستحقق لك نتائج باهرة.


  • كبر السن والمرض يحول دون ممارسة الرياضة.

هذا خطأ طالما تستشير طبيبك الخاص بشأن حالتك العامة ونوعية التمارين المناسبة وخصوصا أنّ الرياضة تقي من أمراض القلب والسكّري وضغط الدم، وتساعد كبار السن على الوقاية من الإصابة بالزهايمر والخرف، كما أنّ رياضة المشي يوميا مفيدة وغير مجهدة وتحقق نتائج جيدة جدا.


  • عدم التعرّق يضرّ أداءك.

ليس صحيحا أنّ التعرّق الشديد هو ما يمنحك الفائدة، ولذا لا يجب أن تبالغ في التمرين للوصول إلى التعرّق، فيكفيك نصف ساعة يوميا من السباحة أو الركض أو المشي السريع أو ركوب الدراجات لكي تحصل على لياقة بدنية عالية دون عرق غزير.


  • إن لم تشعر بألم فلا فائدة من التمرين.

هذا خطأ لأنّه لا يجب أن تشعر بألم في العضلات والمفاصل أثناء ممارسة التمارين الرياضية ما لم تكن تمارينك هي جزء من برنامج إعادة التأهيل بعد الإصابات، والذي يتم بإشراف المتخصصين.


  • أفضل حرق للدهون بالتمرن جائعا.

هذا خطأ لأنّ عدم تناول ما يكفي من الطعام اللازم لإمداد الجسم بالطاقة يصيبه بالوهن كما يدفع الجسم لوضع الأزمة، والصحيح أن تتناول إفطارا جيّدا في الصباح الباكر لرفع معدل التمثيل الغذائي ومراعاة تناول وجبات متوازنة العناصر الغذائيّة لتمنح جسمك الطاقة اللازمة للتمرين على أن يتمّ تناولها قبل التمرين بساعتين على الأقل.


  • الفركتوز يخفض أداءك.

هذا خطأ لأنّ الجسم يحتاج إلى كافّة العناصر الغذائية دون تجاهل أيّ منها, خصوصا الكربوهيدرات المعقّدة لأنّ هضمها يتم ببطء ما يحقّق توزيعا متوازنا للطاقة على مدار اليوم، وأيضا يضبط مستوى السكّر في الدم ويساعد على تحقيق أداء أفضل.

و أخيرا لا تنصت إلى الشائعات
تعرّف على حقيقة المعلومات التي تصلك حول عمليّة إنقاص الوزن واللياقة البدنية، واستزد باستشارة المتخصّصين، واعلم أنّ الغذاء المتوازن وعدم المبالغة في التمرين من أهمّ دعائم االصحة واللياقة البدنيّة والوزن الصحي.

منقول و معدل

شكرا لكم
منال رأفت 

إبحث فى الويب مع جوجل

Custom Search

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

التسجيل

ادخل بريدك الإلكترونى و احصل على احدث المواضيع:

Delivered by FeedBurner