3/07/2013

لا تيئس من رحمة الله



كم حاربتنى شدة بجيشها ,وضاق صدرى من لقاها وانزعج
حتى اذا ايست من زواله، جاءتنى الالطاف تسعى بالفرج..


ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فرجت و كنت اظنها لا تفرج

اللهم لا تكلنا لغيرك و لا تولنا سواك 


شكرا لكم

إبحث فى الويب مع جوجل

Custom Search

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

التسجيل

ادخل بريدك الإلكترونى و احصل على احدث المواضيع:

Delivered by FeedBurner