2/11/2013

لماذا أحببتك ؟ مع أغنية احبك جدا رائعة كاظم الساهر


لماذا أحببتك ؟
سؤال سألته لنفسى فوجدت الرد حاضرا و جدتك فى قلبى و عقلى ووجدانى. و كان جوابى أكبر من ان تكفيه صفحات مدونتى و لكنى سوف احاول رسم و تصوير ما يجول بعقلى و قلبى و خاطرى لعلى استطيع!

*** أحببتك لأنك كنت لى الشمعة التى ظهرت و أضاءت ما حولها و بددت ظلام حياتى.
*** أحببتك لأنى شعرت اننى أحب و أهم انسان لديك.
*** أحببتك لانك على البعد شعرت بى.
*** أحببتك لأنك حنوت على فكنت احن من نفسى على.  
*** أحببتك لانك كنت قلبا كبيرا اختبئ فيه من آلآمى.
*** أحببتك لأنك كنت عقلى الذى افكر به.
*** أحببتك لان إنسانيتى عادت لى بحبك و عُدْتُ إلى الحياة.
*** أحببتك لانى و جدت معك كرامتى المفقوده و عادت الى حريتى المقيدة و كُسِرَت قيودى .
*** أحببتك لأنك أعدت لى إحساسى بالحياة و جمالها الذى استمده من عينيك؟
*** أحببتك لأن كلماتك الرقيقه الحانيه الدافئه دخلت قلبى و اصلحت ما به من جفاف السنوات العجاف.
*** أحببتك لانك دخلت عقلى و إحترمته و ادركت ما به.
*** أحببتك لأنى شعرت أنى عاجزة أن أُكمِل حياتى بدونك.   
*** أحببتك لأنى وجدت نفسى معك و فيك, فأنت منى و أنا منك.
*** أحببتك لأنى وجدت نفسى بلا قيود اتحدث اليك و أشتاق أن اتحدث عنك.
*** أحببتك لأنى وجدت نفسى معك طفلة و انت من يحنو عليها و يستمع لها و يرشدها ولا يعنفها.

فأرجوك يا من احببت أن تبقى على حبى لك, لا تفقدنى ثقتى و إيمانى بالحب.
   

  


شكرا لكم
منال رأفت

إبحث فى الويب مع جوجل

Custom Search

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

التسجيل

ادخل بريدك الإلكترونى و احصل على احدث المواضيع:

Delivered by FeedBurner