10/15/2012

نابليون بونابرت أو نابليون الأول (1)

نابليون بونابرت أو نابليون الأول
كان نابليون بونابرت واحد من ألمع الشخصيات في التاريخ، وجندي بارع، و كان تكتيكى لا يضاهى و قيادى رائع.
كان أيضا دكتاتورا لا يرحم، ولكن فى وقت لاحق في حياته،
اصلح مسيرته.
نابليون بونابرت

مولده و نشأته :
لم يكن فرنسي المولد، ولد نابليون بونابرت في اجاكسيو في كورسيكا -التى بيعت إلى فرنسا من قبل الدولة الإيطالية جنوه - في 15 أغسطس 1769 وتعلم الفرنسية في المدرسة والأكاديمية العسكرية في بعد ذلك في برين. و هو لم يتقن أبدا اللغة الفرنسية.


حياته و كفاحه:
كان لإنتشار الحمى الثورية عندما كان بونابرت مراهقا أكبر الأثر لإظهار بونابرت كشخص موهوب و إعطائه الفرصة ليرتفع إلى ما هو أبعد ما يمكن تحقيقه .

وجاءت أول فرصة عسكرية حقيقية لبونابرت كقائد للمدفعية في حصار طولون، حيث استولى بخبرته على الحصون المنيعة وتمكن من قصف البحرية البريطانية والقوات البرية، مما اضطرها في نهاية المطاف إلى الإبحار بعيدا.

ثم خدم العميد بونابرت في الحملات العسكريه في ايطاليا ولكنه  وجد نفسه معتقل ومسجون لكونه مشارك مع الشقيق الاصغر لروبسبير Maximilien.

و مع عدم وجود وضع له بعد إطلاق سراحه، فكر بونابرت فى الانضمام إلى الجيش التركي ثم الإنضمام إلى رحلة بحرية إلى أستراليا، ولكنه التقى تتعامل مع بول باراس، الذي إستغل حماسة الشاب بونابرت لاخماد الاضرابات.

و بسبب ولائه وقسوته التى تأكدت، في العام التالى تولى بونابرت أمر جيش ايطاليا وانطلق في حملةأوصلته إلى السلطة المطلقة في فرنسا وأوروبا.

في بداية الأمر عومل بالشك، وليس الإزدراء من قبل الجنرالات كبار الذى حل محلهم ، إكتسب بونابرت محبة جنوده و فاز بها لأنه عاملهم معاملة جيدة بعد المعاملة السيئة التى كانوا يعاملوا بها قبله مع وعوده لهم بفعل أشياء عظيمة في المستقبل وبمساعدة كبيرة من اشخاص شجعان. و كان مثل القيصر لا يخشى الدخول في القتال العنيف من أجل تحفيز رجاله.

بعد سلسلة من المعارك أسس بونابرت نفسه باعتباره واحدا من قادة الجنود من وقته.

لمتابعة الجزء الثانى من نابليون بونابرت
نهاية نابليون


أرجو ان يكون الموضوع قد أضاف لكم شئ جديد 


شكرا لكم 
منال رأفت

إبحث فى الويب مع جوجل

Custom Search

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

التسجيل

ادخل بريدك الإلكترونى و احصل على احدث المواضيع:

Delivered by FeedBurner