7/15/2012

لماذا لا نجعل بلدنا مصر أم الدنيا أجمل بلد فى الدنيا؟

لماذا لا نجعل بلدنا أجمل بلد فى الدنيا ؟
مصر أم الدنيا بلدنا الحبيبة التى ظلمناها بما نفعله بها لماذا لا نهتم بها على قدرها ؟ 


فى باريس وحدة اللون و تشابه التصميم
و ترى الشارع ضيق و السيارات مصطفة متلاصقه موازيه للرصيف لعدم غلق الشارع

*** فى بلاد العالم المتقدم يجعلون البنايات و العمارات فى المدينه كلها لون واحد ( شاهدت ذلك فى باريس ) و كذلك التصميم يكاد يكون واحد أو متشابه جدا.


الورود و الأشجار فى البلكونات على ضيق مساحتها و صغر حجمها

***   فى بلاد العالم المتقدم  المزروعات و الأشجار تكسوا أغلب الأماكن. فى الشوارع فى البلكونات فى المحلات .(كما ستشاهدون الصور من باريس أيضا)


الأشجار الكثيفة على جانبى الطريق و الشارع النظيف 

*** فى بلاد العالم المتقدم يحترم المواطن بلده فهى له و هو يحترم نفسه فلا يلقى بالمخلفات فى الشوارع . حتى أعقاب السجائر لا يلقيها على الأرض , و لكنه يلقيها فى المكان المخصص لها و كما شاهدت فى باريس أيضا هناك مكان خاص بأعقاب السجائر تحت الشجر بطريقه معينه عباره عن حديد مع رمل لإطفاء السيجارة بدون حرائق حيث أن إلقاء السيجارة فى علبة القمامة سوف يؤدى الى حرائق .


مكان أطفاء السجائر تحت الشجر


*** فى بلاد العالم المتقدم يحترم المواطن المرور و قوانينه لأنه يحترم نفسه و بلده وجاره وصديقه , و لأنه يريد أن يحيا فى أمان يريد لأبنائه أن يسيروا فى الشارع فى أمان.




*** فى بلاد العالم المتقدم و جدت الناس تتكلم بهدوء دون ضجيج و عويل و بدون سباب .سألت نفسى ماهى الأسباب ؟؟؟
فكرت فى أشياء ربما لم نفكر بها من قبل طبعا بالإضافه الى السعى وراء لقمت العيش


و جدت أننا نصعب حياتنا على أنفسنا بيدينا      كيف؟؟؟ 


لا نضيف منظر يدخل السرور علينا فى منازلنا مثل الأشجار و الزهور .
لا نلتزم بلون واحد ولا حتى فى العمارة الواحدة بل نضع ألوان متناقضه و غريبة و يعيدة كليا عن الجمال فى الشوارع .

لا نراعى بعضنا البعض لا جار يراعى جاره الا فى القليل النادر.
لا يراعى راكب السيارة السائر على قدمه ولا راكب السياره الأخرى ( الركن فى وسط الشارع و صف تانى و ثالث حتى لو هيقفل على سيارة أخرى مش مشكلة يقول دقيقتين و مش هاتأخر و كأن و قت الآخرين لا يهمه) 
لا نلتزم بنظام و لا نحترم صف و لا دور .
لا نحترم بعضنا البعض .
لا نحافظ على نظافة . 

فنحن نخرج الى الشارع هادئين نصبح غوغائيين بفضل فعل بعض التصرفات البسيطة التى من الممكن أن نتجنبها ثم نعود إلى منازلنا عصبيين و فى أشد حالات العصبية و هكذا ندور فى حلقة مفرغة


إذن هى بعض السلوكيات البسيطة التى لو إتبعناها قد تعيد الهدوء إلى حياتنا 


هيا نبدأ الآن الآن الآن بالخضرة و الشجرة و الوردة و الزهرة و لنبدأ من غداً و ضع بعض الورود و الأشجار فى البلكونات و على الشبابيك .


شاركونى و أكتبوا لى لو نفذتوا إقتراحى ووضعتوا الزهور.


دعونا نرى الجمال حولنا . فللون الأخضر سحر و جاذبية و قدرة على تهدئة النفس.


كل هذه الصور إلتقطتها فى باريس هيا معنا لنجعل مصرنا الحبيبه أجمل من باريس الجميلة.


دعونا نسعد ببلد جميله و رائحة جميلة فى بيوتنا و شوارعنا . 


بقدر حبك لمصر شاركنى فى حملتى من أجل جعل مصر أم الدنيا أجمل بلد فى الدنيا.


شكرا لكم 

إبحث فى الويب مع جوجل

Custom Search

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

التسجيل

ادخل بريدك الإلكترونى و احصل على احدث المواضيع:

Delivered by FeedBurner